التخطي إلى المحتوى


اعترف سيموني إنزاجي مدرب إنتر ميلان بأن استراحة كأس العالم ستجلب “مخاوف أكثر للإنتر، لكن يمكنه أخيرًا الاعتماد على أربعة مهاجمين، منهم روميلو لوكاكو، حيث يواجه النيرازوري متصدر ترتيب الكالتشيو نابولي في ملعب “جوزيبي مياتزا” غدًا.


وقال إنزاجي في مؤتمر صحفي للمباراة: “هناك مخاوف أكثر من الثقة، مثل هذا الفاصل الطويل هو شيء جديد للجميع، لقد عملنا بجد، أولئك الذين وصلوا لاحقًا من كأس العالم يلحقون بنا، وأنا راضٍ عن الجميع حتى لو لم تكن الحالة هي نفسها للجميع”.


أضاف: “نحن نتطلع إلى البدء مرة أخرى، كانت مباراة الموسم الماضي مثيرة التي أعطتنا دفعة للأشهر التالية، نحن نعلم أننا سنواجه فريقًا رائعًا، الفريق الوحيد الذي لم يهزم في أوروبا”.


تابع: “لدينا أخيرًا أربعة مهاجمين متاحين، وصل لاوتارو قبل أربعة أيام، لكنه بخير، كوريا يتحسن، دجيكو ولوكاكو تدربوا مع الفريق أكثر قليلاً، يتبقى لدينا دورتان تدريبيتان وسأجري تقييماتي”.


ولعب لوكاكو خمس مباريات فقط مع إنتر هذا الموسم، وسجل هدفين، وعانى من الإصابات في الجزء الأول من الموسم وحتى حملته في كأس العالم كانت مخيبة للآمال حيث لم يسجل أي أهداف في مباراتين مع بلجيكا.


وقال عنه إنزاجي: “نعرف صفاته ورغبته واستعداده للتضحية، سيقدم لنا المزيد من الحلول، لقد كنا الهجوم الأكثر غزارة في الموسم الماضي والآن نحن الثاني، فريقي سجل دائمًا الكثير من الأهداف ونأمل أن يساعدنا كل من لوكاكو وكوريا على التحسن”.


وواصل: “لوكاكو يشعر بالرضا مثل لوتارو، اللاعبون الهولنديون يبليون بلاءً حسناً، وكان دومفريس يعاني من مشكلة صغيرة لكنه يعود، أونانا هادء ولديه الرغبة، هناك حماس، نريد أن نلعب مباراة رائعة غدا”.


وعن إمكانية الفوز بلقب الدوري الإيطالي علق: “نعم، يتبقى 23 مباراة ونريد استعادة الأرض التي خسرناها أمام أحد أفضل الفرق في أوروبا، كل شيء يمر من الملعب، نحن مجموعة متحدة مع مشجعين استثنائيين”.


ويحتل إنتر ميلان المركز الخامس بجدول ترتيب الدوري الإيطالي برصيد 30 نقطة، بفارق 11 نقطة عن المتصدر نابولي قبل مباراة الفريقين غدا.


 

التعليقات

اترك رد