التخطي إلى المحتوى


كشف لاعب كمال الأجسام الروسى كيريل تيريشين، الشهير بـ”بوباى”، عن معاناته من آلام فى الرأس بعدما حقن ذراعيه بالزيت لنفخ عضلاته بشكل كبير، وأجرى جراحة تجميلية فى وجهه، وفقا لموقع “ديلى ستار”، حيث أزال تيريشين مؤخرا كتلة من أنسجة عضلية ميتة، بعد حقن خطيرة لمادة “سينثول” فى العضلة ذات الرأسين، وسبق أن استخدم حقن “هلام البتول” لتعزيز حجم عضلات ذراعيه.


ويلقب تيريشين بـ”بوباي روسيا”، نسبة للشخصية الكرتونية ذات العضلات الكبيرة، ويشعر مؤخرا بآلام فى الرأس لا يعرف سببها، ونقلت “ديلى ستار” عن الجراح الروسي دميتري ميلنيكوف، إن “خطر حدوث مضاعفات فى حالة تيريشين مرتفع للغاية”، وأضاف ميلنيكوف: “يمكن أن يؤدى وجود مادة سامة في الجسم على المدى الطويل لأضرار تصيب مختلف الأعضاء، وقد تؤدى إلى الوفاة”.


بوباى الروسى


بوباى خضع لعمليات تضخيم ذراعيه


جدير بالذكر أن تيريشين خضع إلى جانب تضخيم عضلات ذراعيه إلى عملية لتضخيم شفتيه وعظام وجنتيه، معتبرا أنه أصبح جذابا بهذه الإطلالة، وسبق وتم تحذير “كيريل تيريشين” من أنه قد يموت أو يواجه بتر الأطراف إذا لم يتخلص من ثلاثة لترات من الجيلى البترولى “الفازلين” الذى حقنه فى كل ذراع.


القلق يساور “بوباى” بعد العملية الجراحية


وفى أحد الفيديوهات التي أصدرتها السيدة “بافيل مامايفا” زوجته، شوهد تريشين الذي يساوره القلق يسأل الجراح، “كم عدد العضلات التي فقدتها؟”، وبعد الجراحة أخبره الطبيب أن “المشكلة تكمن فى الفازلين الذى تم حقنه، وانتشر في العضلات وتسبب فى موتها، وقد أجرينا 25% من عمليات الإصلاح”.


وأشار الأطباء إلى أن حقن “كيريل” حوالي ثلاثة لترات من الفازلين في كل ذراع، والتى شبعت الأنسجة العضلية ، ومنعت تدفق الدم، ونتيجة لذلك تموت الأنسجة وتحل محلها ندبة قاسية مثل الشجرة، ويمكنك حتى أن تطرقها وتسمع الصوت المعتاد”.

التعليقات

اترك رد