التخطي إلى المحتوى


يستمتع محبو فصل الشتاء بالأجواء الشتوية كالمشروبات الساخنة التى تعطيهم الكثير من الدفء مع تناول الطعام الشهى الساخن، مع سماع الأغانى الجميلة فى الصباح والتى تجعلهم يشعرون بالنشاط، لكن بعض الأشخاص قد تعانى من الشعور بالبرد فى فصل الشتاء، لذلك يرتدون ملابس ثقيلة من معاطف وأوشحة وقفازات، لعدم شعورهم بالدفء طوال الوقت خاصة القدمين التى تكون باردة مهما حاولوا أن يدفئون أنفسهم، ولهذا نستعرض فى التقرير بعض النصائح للشعور بالدفء، وفقًا لموقع “insider”.


اختيار الجوارب المناسبة للقدمين


قد يظن البعض أن ارتداء جوارب سميكة أو طبقات متعددة تمنح الدفء المرغوب، وحماية القدم البارد لتدب فيها الشعور بالحرارة، ويفضل ارتداء جوارب قابلة للتهوية، ورقيقة على القدمين أو سميكة إلى حد بسيط.


ويجب عدم ارتداء الجوارب القطنية لأنها تجعل القدم أكثر برودة وإذا أبتلت تمتص الرطوبة وتحافظ عليها ولهذا يجب اختيار الجوارب الصوفية لأنها تجعل القدم دافئة، وتقاوم الماء وتمتصه، وتناسب أى حذاء، ما يمنح المزيد من الدفء والراحة لأن الصوف يمنح الجسم الكثير من الحرارة التى يحتاجها خلال الفصل الشتوى البارد.


ارتداء حذاء مناسب


يجب الحرص على عدم ارتداء أحذية ذات كعب عالى أو حذاء رياضى فضفاض، مع ارتداء الأحذية الشتوية المناسبة والتى لها نعل سميك، مع فحصها كل فترة لمعرفة هل بها ثقوب أو ممزقة لمنع دخول الماء إلى الداخل.


كن نشيط لتقوية الدورة الدموية


إذا شعر الشخص بالبرد خاصة فى أصابع قدميه، يمكن أن يسير بعض الوقت أو يمارس رياضة الجرى أو رياضة القفز، لأن النشاط البدنى يجعل الدم يتدفق إلى الأطراف، مما يزيد من درجة حرارة  الجسم، مع الحصول على الطاقة ويحسن الحالة النفسية.


اختيار الأحذية الجافة


إن الأقدام المبللة تؤدى بطبيعة الحال إلى جعل القدم بادرة، ولهذا يمكن للشخص فور وصوله إلى المنزل أن ينزع حذائه وتركه جانباً ليجف، باستخدام ورق مقوى حتى يرتديه مرة أخرى عند المغادرة، لأن القدمين هى أول شئ قد يبرد وإذا كان الحذاء رطب وغير جاف بالكامل، يجب عدم ترك الحذاء بجوار مصدر للحرارة، ويمكن لمن يريد أن ينظف حذائه، بأن ينظفه بشكل فورى، ولتجنب أى بقع قد تصل له.


ممارسة المشى


 

النشاط
النشاط


 

تدفئة القدم
تدفئة القدم


 

التعليقات

اترك رد