التخطي إلى المحتوى


تتميز احتفالات السنة جديدة بأنها محملة بالبهجة وتختلف من دولة لأخرى، فكل شعب له عاداته وتقاليده في تلك الليلة وفقًا لموروثاته الثقافية، ولم تقتصر الاحتفالات على الموسيقى والأغاني والألعاب النارية التي تضيء السماء، بل هناك عادات غريبة نرصدها لكم في تقريرنا التالى وفقًا لموقع”barcelo“.


الاحتفال في إسبانيا


في إسبانيا ومع اقتراب منتصف الليل، ينشغل الجميع في عد اثنتي عشرة حبة عنب. عليك أن تأكل واحدة من تلك العنب الأثني عشر مع كل ضربة للجرس عند منتصف الليل.


وظهر هذا التقليد في عام 1909 عندما كان هناك محصول وفير من العنب في “أليكانتي” وحينها فكر المزارعون في تلك الحيلة كى يشترى الأهالى العنب ويتخلصون من المحصول بدل من تلفه. وأصبح الاحتفال في إسبانيا بتناول حبة عنب واحدة مع كل دقة جرس بمنتصف الليل حتى دخول العام الجديد، حيث أنهم يعتقدون أن التقليد يجلب لهم الحظ والتوفيق في العام الجديد.


حبة العنب


تقاليد غريبة في ألمانيا


هناك تقاليد غريبة في رأس السنة الجديدة في ألمانيا. حيث إعتاد الألمان على إذابة قطعة صغيرة من الرصاص أو القصدير فوق شمعة ويصبها في وعاء به ماء بارد. والشكل الذي يشكله الرصاص يكون مصير هذا الشخص بالعام المقبل، أما التقليد الأخر فهو تقديم الدونات الألماني المحشو بالفراولة أو الشوكولاتة في الحفل  ولكن في بعض الأحيان يمزحون ويقدمونه ممتلئ بالخردل .

القصدير
القصدير


احتفالات الدنمارك


وفي احتفالات الدنمارك، من المعتاد أن يلقى الأهالى الأطباق على أبواب منازل جيرانهم وأصدقائهم، وكلما زاد حجم الكومة في صباح اليوم التالي، زاد الحظ خلال العام. وهناك عادة أخرى يقفز الناس في الدنمارك من أعلى الكراسي في منتصف الليل لترمز إلى قفزة في العام الجديد.

أطباق مكسرة
أطباق مكسرة


احتفالات اسكتلندا


وفي اسكتلندا، يُعتقد أن أول شخص يعبر عتبة منزلك بعد منتصف الليل في ليلة رأس السنة الجديدة هو فأل للعام المقبل، ويفضل أن يكون هذا الشخص رجل طويل القامة ذو شعر داكن اعتقادًا أنه سيجلب الحظ السعيد.


الاحتفالات في تركيا


يحتفل الأتراك بالعام الجديد من خلال إقامة وليمة عشاء عائلية كبيرة عليها ما ألذ وطاب، كما اعتادوا على رش الملح وكسر ثمرة الرومان على أبواب منازلهم في ليلة رأس السنة اعتقادًا منهم انه سيجلب لهم الحظ السعيد والمال الوفير.

رشة ملح
رشة ملح


 


الاحتفال في كولومبيا


وأما الشعب الكولومبي له عادة شعبية طريفة للغاية، حيث يأخذ كل فرد من العائلة 3 حبات من ثمرة البطاطا ويضعهم أسفل وسادته على أن تكون واحدة مقشرة كاملة والثانية نصف تقشير وأما الثالثة بدون تقشير، وبعد منصف الليل وإعلان بداية سنة جديدة يغمض أفراد العائلة أعينهم ويسحب كل واحد حبة بطاطا بطريقة عشوائية،  وأيا كانت الثمرة فإنها تنبئ بحالتهم المادية في العام الجديد.


 

ثمار البطاطا
ثمار البطاطا


 


 


 

التعليقات

اترك رد