التخطي إلى المحتوى


ارتفع عدد الوفيات فى حادث انقلاب سيارة ملاكي على طريق “بورسعيد – المطرية”، إلى شخصين، بعدما استقبل المستشفى النصر التخصصى جثة أخرى.


استقبلت مستشفى النصر، التابعة لهيئة الرعاية الصحية بمنظومة التأمين الصحى الشامل ببورسعيد، عبده أحمد أحمد – جثة هامدة، إثر حادث انقلاب سيارة ملاكى على طريق “بورسعيد – المطرية.


كان مستشفى الزهور، التابع لهيئة الرعاية الصحية بمنظومة التأمين الصحى الشامل ببورسعيد، استقبل محمود إبراهيم عبد السلام 43 سنة، مصابا -ووفاته لاحقا- بكدمات متفرقة بالجسم وكسر بالظهر واشتباه ما بعد الارتجاج، ورمضان حسن أحمد أبو طالب 46 سنة، وتوفى خلال تقديم الإسعافات له بالمستشفى.


ووضعت إدارة المستشفى، جثمان المتوفى تحت تصرف النيابة العامة، للوقوف على ملابسات الحادث والتصريح بالدفن، ووضعت الجثة الأخرى، بمشرحة مستشفى النصر تحت تصرف النيابة العامة.

التعليقات

اترك رد