التخطي إلى المحتوى


عقدت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، ورشة عمل حول العدالة الثقافية وآليات تعزيزها، وذلك في إطار اهتمام التنسيقية مناقشتها أهم القضايا، التي تهم الشارع المصري، ضمن نقاشات الحوار الوطنى.


وتناولت الورشة عدة محاور، منها؛ مفهوم العدالة الثقافية وأهميته في تحقيق أهداف التنمية بجانب التحديات التي تواجه تحقيق العدالة الثقافية وماهية الفرص للإسراع في تحقيقها بالإضافة إلى آليات وأدوات تنفيذ العدالة الثقافية وذلك في إطار المحاور الأربعة لمبادرة العدالة الثقافية التي تعمل عليها التنسيقية وهم (محو الأمية وقصور الثقافة ومكافحة الإدمان والتعاطي والأطفال بلا ماوي).


وخرجت الورشة بعدد من التوصيات تتضمن إعداد خطة استراتيجية عامة للعمل على التوعية الثقافية في محاورها وفقا لآليات محددة وجدول زمني محدد بجانب تعميم فكرة تضاهي ساقية الصاوي داخل محافظات الجمهورية والجامعات المصرية ومراكز الشباب وقصور الثقافة وإنشاء منصة إلكترونية ثقافية لذوي الإعاقة تهدف إلى رفع الوعي وتقديم خدمات ثقافية وتحقيق عائد اقتصادي لهم من خلال التسويق الإلكتروني لمنتاجتهم المختلفة بالاضافة الي احياء مسارح قصور الثقافة المتنقلة وتفعيل بقرى حياة كريمة ومنها لكل الجمهورية والتوسع في انشاء المصحات العلاجية للمدمنين لتشمل كافة محافظات الجمهورية.


أدار الورشة العمل، هيام الطباخ، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وإيمان طلعت عضو التنسيقية.


وشارك بالورشة عدد من نواب وأعضاء التنسيقية بجانب ممثلين عن أحزاب سياسية تضمنت حزب الأحرار الدستوريين والمحافظين والجيل الديموقراطي وإرادة جيل والغد، كما شارك طلاب عن جامعة القاهرة وجامعة طنطا وجامعة كفر الشيخ.


يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، قد أعلنت عن إطلاق سلسلة كبيرة من ورش العمل داخل مقرها وبشكل يومي مع المتخصصين من كافة التيارات والاتجاهات المختلفة وأعضاء التنسيقية، بشأن القضايا التي سيتم طرحها خلال جلسات الحوار الوطني.


 

التعليقات

اترك رد