التخطي إلى المحتوى


قالت النائبة مرثا محروس، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين، إن إطلاق احتفالية قادرون باختلاف بنسختها الرابعة يعكس أعظم معاني المواطنة ويعزز من الوضع الاجتماعي لأبنائنا من ذوي الهمم، لافتة إلي حرص الدولة والقيادة السياسية علي استمرار الدعم والحفاظ علي معايير المواطنة والعيش المجتمعي الأمن في ظل بعض الأزمات العالمية الراهنة.


ووجهت النائبة مرثا محروس الشكر إلي الرئيس عبد الفتاح السيسي لاهتمامه الكبير بملف ذوي الهمم، موضحة أن الدولة لديها رؤية وطنية لخلق مناخ ملائم يسمح بانخراط هذه الفئة في المجتمع لاسيما تمكينهم وسنح فرصة لهم في توظيف إمكانياتهم لخدمة المجتمع المصري، مؤكدة أن هذا أسمي ما يمكن أن يقدمه أي مواطن وهو خدمة مجتمعه .


وذكرت النائبة مرثا محروس، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين، أنها مازالت تسعي وتحمل علي عاتقها مساعدة الأشخاص ذوي الهمم في حق حصولهم علي  بطاقة الخدمات المتكاملة التي اتاحتها الدولة لتقديم أهم الخدمات الاجتماعية كالدمج، مضيفة أن تفاعل الرئيس مع المشاركين في المبادرة وتكاتف كافة الجهات المعنية لتحقيق أحلامهم ومطالبهم يجعلنا نفخر بما نحن عليه الآن من إنسانية وتقدير لحقوق  الإنسان.


 

التعليقات

اترك رد