التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير صحفية إسبانية، الخميس، عن مفاجأة مدوية بزيادة شعبية النجم الأرجنتينى ليونيل ميسى، وتخطيها حدود كرة القدم ووصولها إلى السياسة، حيث كشفت صحيفة “سبورت” الكتالونية، عبر استطلاع رأى لعدد كبير من الجماهير الارجنتينة، عن اختيار ليونيل ميسى قائد منتخب التانجو للفوز بالانتخابات الرئاسية الأرجنتينية إذا ترشح التى يجب إجراؤها خلال عام 2023.


 


وقالت الصحيفة فى استطلاع الرأى سيفوز ليو ميسى بـ37% من الأصوات في حال قدم نفسه كمرشح. 


 


وأضافت أن نتيجة استطلاع أجراه جياكوبي بين 19 و 20 ديسمبر بين 2500 أرجنتيني ، أطلق نجاح فريق البيسليستي في قطر العنان لشغف الأرجنتينيين تجاه ليو ميسي، الذي سيشاهدونه في مقر إقامة الرئيس الأرجنتيني أثناء توليه منصبه.


 


وتابعت الصحيفة وخلف ميسي حصل خافيير ميلي على 12% من الأصوات بينما حصلت كريستينا كيرشنر على 11%. تمتلك باتريشيا بولريتش 9% من نية التصويت ، وماكري بنسبة 7%. ألبرتو فرنانديز بالكاد يتجاوز 1%.


 


وأتمت الصحيفة بالنسبة للسؤال المحدد حول ليو ميسي ، فإن 43.7% سيصوتون لميسي في حالة كونه رئيسًا ، و37% لن يفعلوا ذلك في أي من الحالات ، وربما 15% سيصوتون له (لذلك لن يستبعدوه) بينما أن 1% لا يعرفون ولا يجيبون.


 


وحقق ميسي حلمه التاريخي بالفوز مع الأرجنتين بكأس العالم 2022على حساب فرنسا فى المواجهة التى اقيمت بينهما على ملعب لوسيل فى قطر 18 ديسمبر الجاري.


 


إستطلاع رأي


 


 

التعليقات

اترك رد