التخطي إلى المحتوى


نعى النجم الفرنسي كيليان مبابي، لاعب باريس سان جيرمان، الأسطورة البرازيلية بيليه الذي توفي اليوم الخميس عن عمر ناهز 82 عاما بعد صراع طويل مع مرض السرطان، حيث كان يعانى بيليه من الإصابة بمرض السرطان منذ سنوات، حيث يتلقى العلاج منذ فترة طويلة، بجانب بعض المشاكل فى القلب والكلى.


وقال كيليان مبابي تعليقاً على وفاة بيليه عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”: “لقد تركنا ملك كرة القدم لكن إرثه لن يُنسى أبدًا”.


 


وتدهورت حالة أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه، خلال الأيام الماضية، وظل فى المستشفى لأيام طويلة من أجل علاجه.


وبدأ بيليه مسيرته الكروية مبكرًا مع نادي سانتوس، وهو يبلغ من العمر 15 عامًا، ولعب مع منتخب البرازيل لكرة القدم وهو بعمر السادسة عشرة، وفاز بـ 3 بطولات كأس العالم مع منتخب بلاده السيلساو خلال أعوام 1958 و1962 و1970، وهو اللاعب الوحيد الذي حقق هذا الإنجاز.


وقاد بيليه فريقه نادي سانتوس البرازيلي إلى لقب كأس ليبرتادوريس في عامي 1962 و1963، وأعلن اعتزاله كرة القدم في عام 1977، وعين بعدها سفيرًا لكرة القدم في جميع أنحاء العالم.


لحظات بيليه الأخيرة قبل الوفاة


وكشفت كيلي ناسيمينتو، ابنة الأسطورة البرازيلي الراحل بيليه، أن عددا كبيرا من أبنائه وأحفاده تواجدوا ليلة عيد الميلاد بالمستشفى، الذى كان يرقد به بطل العالم منذ شهر تقريبا؛ بسبب تأخر حالته الصحية بشكل متزايد إثر مرضه الذي يعاني منه منذ فترة.

ونالت حالة الأسطورة البرازيلية بيليه الصحية اهتماما كبيرا في البرازيل منذ الأربعاء الماضي حينما أعلن مستشفى ألبرت آينشتاين في ساو باولو، الذي يحتجز به منذ 29 نوفمبر تدهور حالة سرطان القولون الذي شخص به في 2021.


وقال أطباء خلال الأسبوع الماضي، إن مرض السرطان الذي يعاني منه بيليه (82 عاما) تطور وهو ما يتطلب رعاية تتعلق بقصور في وظائف الكلى والقلب.

التعليقات

اترك رد